لا لحظر النشر .. لا لتقييد الصحافة
يحدث الآن

داليا إبراهيم تكتب .. لماذا نربي أولادنا بعنف وصوت عالي وعصبية ؟!

لماذا نربي اولادنا بعنف وصوت عالي وعصبية ؟!

12112257_912813315475825_5003476421051118700_n

دعونا نقف مع انفسنا وقفه صادقه حقيقيه نابعه من قلوبنا لماذا نربي بعنف وصوت عالي وعصبيه؟هل يمكننا ان ربي بسلام وبسبل السلام؟ اسباب العصبيه مع الابناء ما هو السلام وكيف نصل اليه نحن اولا لنفيض به بشكل طبيعي لا مفتعل مع من حولنا ولماذا نبحث عنه؟ بما اننا خلقنا في هذه الحياه لنعرف الله من خلال انفسنا ومن خلال اكتشاف ما بداخلنا من اسرار وكنوز فبداخلنا طوي الكون اجمعه كما قال الامام علي ابن ابي طالب نعرف الله من خلال معرفه ما في انفسنا و الافق .. اذا فدعونا نعرف الله السلام من خلال انفسنا التي نريد ان ناخذ بايديها الي ان تحيا في سلام فتعرف الله في اسم من اسمائه الحسني السلام فتفيض انفسنا بالسلام اولا وعندما عندما تمتليء بالسلام ستفيض علي الاخرين كالكوب لن يفيض الا عندما يمتليء انت.. نعم انت… ستحيا السلام عندما تتصالح مع نفسك الاماره بالسوء التي يسميها علماء النفس (هو) ونفسك اللوامه (الانا العليا)لتصل الي النفس المطمئنه فما نزع منك من سلام الا نتيجه للصراع الدائر بين النفس الاماره بالسوء والنفس اللوامه هذه تسوقك الي الغرائز والشهوات ابتداء من شهوه بطنك الي شهوه التسلط و الايجو(الكبر) والغيبه والنميمه وبطر الحق والحكم علي الاخرين ونقدهم وغيرها من الشهوات …فالشهوات هي كل شيء يخالف القيم عندما تحيد عن القيم فانت متجه الي الشهوات وعندما تسلك طريق القيم فانت تبعد عن الشهوات ثم يشتد الصراع بين النفس الاماره بالسوء والنفس اللوامه التي لن تتواني عن لومك وتانيبك في كل لحظه وتجلدك وتدميك وتؤلمك فتواسيها دون وعي منك بمزيد من اتباع الشهوه لكبت الالم او تجاهله او اسقاطه علي شيء اخر فيعلو مره اخري صوت نفسك اللوامه صارخه مستنكره ما يحدث منزله عليك الاشد والاشد من العقاب وهكذا هذا الصراع المميت الذي يسبب الامراض النفسيه والعضويه وتصرع فيه النفس المطمئنه!! هون علي نفسك خفف الصراع وهديء من المعركه النفس الاماره بالسوء ه 1-لاننا نعبد اشياء غير الله سبحانه وتعالي في اولادنا ولا نحدد اهدافنا بصدق ولا توجهنا في تربيتهم ونركز علي النتيجه وليس الفعل نعبد انفسنا او الناس والصوره الذاتيه التي نريدها لاولادنا( اولادي عايزاهم كذا دول اولادي لازم اتشرف بيهم لازم درجات عاليه لازم يكونوا احسن حد في الدنيا واحسن من ولاد سلايفي وولاد اعمامهم وولاد وولاد) 2- نفرغ طاقتنا السلبيه فيهم لاننا لم نتدرب علي التعامل مع مشاعرنا السلبيه فاما ان نفرغها في اطفالنا او الاضعف منا وه1ا دليل ضعف في الشخصيه وعدم اتزان نفسي كبيراو نكبت مشاعرنا السلبيه لنصاب بالكبت والمزيد من الامراض النفسيه 3-ما نقتنع به عن ابنائنا دائما هو عكس ما نريد فيهم يعني اريد ابني مؤدب وانا قناعاتي عنه انه مشاغب وسخيف وطويل اللسان وبالتالي تتوجه هذه الطاقه لهم باللاوعي فتكون كل لغه عيوناا ولغه جسدنا وتعبيرنا توصل له انه طفل سيء دون ان نشعر فيتصرف بالصوره التي نفكر فيه بها ولا بالصوره التي نريدها فيحدث الصراع الدائم وفي الحقيقه قناعتنا وايماننا بهم هو السبب 4-لا نعي احتياجاتنا النفسيه ولا احتياجات ابنائنا فأما ان نظلم انفسنا ونضحي و هذا ا نوع من انواع الكبر والايجو ونكون الشمعه التي تحترق من أجلهم وايضا لانعي احتياجاتهم النفسيه فنبذل وقت وجهد بلا جدوي العلاج …يتبع

 

  • بقلم داليا ابراهيم
  • مستشار تربوي

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *