لا لحظر النشر .. لا لتقييد الصحافة
يحدث الآن

موسى: داعش يستهدف إعداد خريطة جديدة للمنطقة

عمرو موسى

قال عمرو موسي، الأمين العام السابق لجامعة الدول العربية، إن الهجمة الإرهابية الموسعة التي جرت خلال الأسابيع الماضية هي وسيلة الكيان الدموي الذي يلقب بـ”داعش” لتمزيق الدول القائمة، وإعداد خريطة جديدة تحل محل الحدود القائمة منذ قرن كامل من الزمان.

وأوضح “موسى” – في بيان له اليوم الأحد، أن هزيمة الإرهاب وأعوانه وإفشال مخططات التقسيم والتجزئة، تبدأ من داخل مجتمعاتنا، مشيرًا إلى أنه يجب التكاتف والعمل سويًا؛ لتحقيق مراجعة مجتمعية ونهضة ثقافية وخطاب دينى متقدم، كما يجب أن نعمل كمجتمعات لمساعدة روح التضامن العربي، وخلق المصالحة المشتركة في زمن يمتلئ بالتباين والتآمر والسياسات الفاشلة.

وطالب الأمين العام السابق لجامعة الدول العربية، كل مواطن مصري وعربي بالحذر من هذه الظاهرة التي تأتي على الأخضر واليابس في بلادنا، وتخلق ذرائع للقوى الدولية لتعود إلى أراضي منطقتنا لتصفي حسابات على حساب أمن واستقرار المنطقة.

وتابع: “نحن جميعًا في العالم العربي في قارب واحد إذا غرق فلن ينجو أحد، مهمتنا ألا يغرق هذا المركب، وهذا لا يكون إلا بالعمل الجاد وتعبئة الروح الوطنية إيجابيًا ومع نظرة إلى المستقبل ومتطلباته”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *